مساع إسرائيلية وأمريكية لعرقلة قرار بالجمعية العامة بخصوص "أونروا"


ذكرت وسائل إعلام عبرية، أن إسرائيل
وأمريكا تسعيان إلى عرقلة قرار فلسطيني في الجمعية العامة للأمم
المتحدة، بخصوص وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين
“أونروا”.

وكانت الجمعية العامة للأمم المتحدة اعتمدت قبل أيام قرارات اللجنة
الرابعة الخاصة بالقضية الفلسطينية والجولان العربي السوري المحتل،
ومن بينها تمديد ولاية وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين
“الأونروا” لثلاث سنوات قادمة، وفقا للقرار المعنون “مساعدة اللاجئين
الفلسطينيين”، والذي اعتمد بأغلبية 157 صوت لصالح القرار، والمتضمن في
فقرته السادسة تمديد ولاية الأونروا حتى نهاية يونيو 2026.
وتسعى فلسطين إلى اعتماد قرار آخر يتعلق بتمويل “أونوروا”، بهدف ضمان
تمويل أنشطة الوكالة من ميزانية الأمم المتحدة بشكل منتظم، بدلا من
عقد اجتماع سنوي لجمع التبرعات من مختلف دول العالم.
وتُقدر تكلفة عمليات أونروا بنحو مليار ونصف المليار دولار في العام
الواحد.
وكشفت صحيفة “إسرائيل اليوم” العبرية، عن مساع إسرائيلية وأمريكية
لمنع تمرير القرار الفلسطيني في الأمم المتحدة، مؤكدة أن إسرائيل
وأمريكا تحاولان إحباط المبادرة الفلسطينية في الأمم المتحدة لتغيير
آلية تمويل “أونروا”.



Source link