فأل خير لمنتخب أوروجواي في كأس العالم بعد التعادل مع كوريا الجنوبية



سبورت 360 – أنهى منتخب أوروجواي مباراته الأولى في كأس العالم 2022 بقطر، بالتعادل مع كوريا الجنوبية، بلا أهداف، عصر الخميس، في استاد المدينة التعليمية، ضمن منافسات المجموعة الثامنة من المونديال.
التعادل مع الشمشون الكوري يعتبر فأل خير لمنتخب الأوروجواي، حيث تفيد الوقائع التاريخية بإمكانية نجاحه في عبور دور المجموعات، رغم وجود البرتغال وغانا في المجموعة أيضاً، بعدما حدثت وقائع مشابهة في النسخ الماضية من المونديال.
تعادل أوروجواي مفتاح تأهلها في كأس العالم 2022
ويشير التاريخ إلى تمكن أوروجواي من التأهل من دور المجموعات بعد التعادل في المباراة الأولى، حيث بدأت القصة في عام 1966 حين تعادلت مع إنجلترا بدون أهداف، وفي هذه النسخة، وصل المنتخب اللاتيني إلى الدور قبل النهائي من كأس العالم.
وفي نسخة كأس العالم 1986، خيم التعادل بهدف لمثله على مجريات المباراة الأولى لأوروجواي وكانت ضد ألمانيا، لتعبر كتيبة السيليستي لدور الثمانية، وتكرر الأمر مرة أخرى في نسخة 1990 بالتعادل مع إسبانيا بلا أهداف، وأكمل المنتخب مشواره في هذه النسخة حتى دور الثمانية.
أما آخر مناسبة حدث فيها تعادل لأوروجواي في أول مباراة بالمونديال، كانت في نسخة 2010 في جنوب أفريقيا، والتي استهل فيها المنتخب الأوروجواياني مشواره بالتعادل مع فرنسا بلا أهداف، ووصلت أوروجواي حينها إلى نصف نهائي المسابقة.



Source link