بعد لقاء "ودي" لوزيري خارجية البلدين..إيران تعلن استعداد السعودية لمواصلة الحوار


أعلن وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان،
اليوم الأربعاء، استعداد السعودية لمواصلة المفاوضات مع إيران.

وفي تغريدة باللغة العربية نشرها عبر حسابه على “تويتر”،
قال عبداللهيان: “حضرت مؤتمر بغداد- 2 في الأردن لنؤکد دعمنا
للعراق”.

وتابع : “وعلى هامش الاجتماع أتيحت لي الفرصة أيضًا
للحديث الودي مع بعض نظرائي ومنهم وزراء خارجية عمان، قطر، العراق،
الكويت والسعودية. وقد أکد لي الوزیر السعودي فيصل بن
فرحان، استعداد بلاده لاستمرار الحوار مع إيران”.

والتقى عبداللهيان كذلك على هامش المؤتمر مسؤول السياسة
الخارجية بالاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل، وملك الأردن عبدالله
الثاني. 

وأكد الوزير الإيراني – في كلمته – أن “الحوار بين دول
المنطقة، هو ضرورة ملحة”، لافتًا إلى أن “أمن إيران رهن استقرار
المنطقة برمتها وأمنها”.

وشارك في النسخة الثانية من المؤتمر عدد من القادة
وممثلون عن دول عربية عدة بينها السعودية ومصر والإمارات والسعودية
وقطر والبحرين والكويت وعمان وإيران، إلى جانب فرنسا والدولة المنظمة
الأردن، وسفراء دول الاتحاد الأوروبي.

وعقدت الرياض وطهران حوارًا في بغداد امتد على عدة جولات
سعيًا لتحسين علاقاتهما المقطوعة منذ 2016. 

وأعلنت بغداد في يوليو/تموز عن جولة حوار جديدة لم يتم
تحديد موعدها حتى الآن.



Source link